كيف يتم الترميم الالي للكتب و المخطوطات

تعتبر عمليات الصيانة والترميم للمخطوطات وبأنواعها المختلفة من العمليات النادرة والمهمة بالعالم أجمع ، وتعددت طرق الترميم بأنحاء العالم فمنها اليدوي ومنها الآلي ، الذي تستخدم فيه أجهزة ومعدات حديثة .

أنواع عمليات الصيانة والترميم
عملية الصيانة والترميم اليدوية
هي عملية ترميم للآثار والمخطوطات ذات القيمة الثمينة الغالية حيث يتم بها كل شئٍ يدويا دون استخدام أي من التقنيات العلمية الحديثة ، وتعتمد على مهارة الحرفي ، مدى تحكمه بالأداء ، ومدى قدرته على التعامل بالأشياء العتيقة مستخدما معداته الخاصة ليرجع لها جمالها الذي انتهكه طول الزمن؛ وبالرغم من الثورة التكنولوجية الهائلة التي اجتاحت العالم إلا أنها لم تؤثر على قيمة الترميم اليدوي حيث يعتبر من أغلى أنواع الترميم ، كما يعد أكثر حرفة نادرة ومهمة عالميا .

عملية الصيانة والترميم الآلية
يتم استعمال عملية الصيانة والترميم بشكل محدود في حالة المخطوطات ، وعلى نطاق واسع في حالة المطبوعات؛ وتتنوع طرق عملية الصيانة والترميم الآلية إلى:

الترميم بواسطة استعمال معلق لب الورق بالماء

اكتشفت هذه الطريقة بفترة الستينات بالإتحاد السوفيتي السابق ، ومن ثم استخدمت بالمنطقة الشرقية رومانيا ، المجر ثم النمسا ، ثم اجتاحت البلاد الأوروبية وبالتأكيد الولايات المتحدة الأمريكية؛ وتتمثل طريقة استخدام الجهاز المستخدم بهذه العملية في ضرب معلق لب الورق بطريقة جيدة في الماء مع حساب الوزن والمساحة بطريقة متقنة ، ومن ثم يتم يُمتص المعلق من قِبل الثغرات المتواجدة بالمخطوطات ليتم تكوين المساحات الورقية ، وتأتي عملية التجفيف تحت درجة ضغط محددة للوصول إلى أعلى قمم النجاح بأداء عملية الترميم .

عملية التقوية والدعم بالرقائق

يتم استعمال هذه الطريقة في حالة الوثائق التاريخية ، المطبوعات والجرائد على نطاق واسع ، أما في حالة المطبوعات التالفة بقوة لدرجة لا يُمكن ترميمها يدويا فتستخدم هذه الطريقة ولكن على نطاق محدود؛ وتتمثل فكرتها في لصق ورق شفاف واقترانه بالمطبوعات لتقويتها؛ تم استعمالها بداية في إيطاليا ومن ثم انتشرت إلى العالم الغربي بأكمله .

خطوات صيانة وترميم المخطوطات
يتم استعمال ورق معين Dennison`s Transparent Mending Tapes لترميم الأجزاء التالفة البسيطة بالصفحات .

يتم استعمال الورق الياباني لترميم الأجزاء المفقودة بالصفحات .

يتم ترميم الكعوب وذلك عن طريق ربط الصفحات المزدوجة والمتباعدة عن بعضها البعض بواسطة شريط لاصق مع مراعاة مساحة الكتاب .

حياكة الصفحات المزدوجة وتجميعها مع بعضها البعض لتكوين الملازم .

يتم تجميع الملازم وحياكتها مع بعضها البعض لتكوين المخطوطة .

تدعيم الكعب بغراء سائل وإلحاق قطعة من القماش مناسبة الشكل به .

إعداد غلاف للمخطوط .

إلحاق الغلاف المعد بالمخطوط .

العمليات الأساسية لصيانة وترميم المخطوطات
بسبب كثرة عمليات الصيانة والترميم وتعددها لذلك سيتم تناول العمليات الأساسية لصيانة وترميم المخطوطات باختصار ، ومنها:

عملية التنظيف
يتم فيها إزالة الأتربة ، الأوساخ وربما فضلات بعض الحشرات .

عملية إزالة البقع
تتطلب هذه العملية العلم والدراية بنوعية الورق ، نوعية الأوساخ العالقة بها ، ونوعية المواد الكيميائية المسموح باستخدامها لتتوافق مع نوعية الورق ونوعية الأوساخ أيضا .

عملية إزالة الأحماض الزائدة
تتزايد الأحماض بالمخطوطات ويرجع ذلك لإحدى الأسباب التالية ، نوعية الورق أو الجلود المستخدمة بالمخطوطات ، الطريقة المستخدمة بالتخزين ، وأيضا نوعية الحبر الذي كُتبت به المخطوطات ، لذلك ينبغي أولا إجراء عملية معادلة للورقة فبل عملية الترميم وذلك خوفا من عمليات التحلل الداخلي للمخطوطات .

عملية الحرص على عدم تواجد الرطوبة بداخل المخطوطات
تواجد الرطوبة الزائدة بالمخطوطات يساعد على نمو الفطريات بمخلفاتها الحمضية مما يؤدي إلى تحجر المخطوطات .

عملية إصلاح الأجزاء التالفة وتعويض الأجزاء الناقصة
يعمل حرفي الترميم على إصلاح أوراق المخطوطات وتعويض الأجزاء الناقصة بها وذلك عن طريق مواد كيميائية ، ويستعمل حرفي الترميم كل الوسائل والأجهزة المتاحة لإجراء هذه العملية .

أفضل الأجهزة لإجراء عملية الصيانة والترميم للمخطوطات
يتم استعمال جهاز المعالجات الأولية والذي يعمل على تنظيف أوراق المخطوطات من الأتربة والأوساخ وبدون فكه وفي وقت قياسي مجرد عشرة دقائق .

ويعمل على إعادة الرطوبة النسبية لأوراق المخطوط للحفاظ على التوازن بدون أي أضرار؛ ومن ثم يقوم بالعمليات الكيميائية من إزالة الحموضة بالأجهزة والمواد الخاصة ، وأخيرا يقوم بوضعها بجهاز التجفيف لتصير جاهزة للترميم .

طريقة صنع دونات كرسبي كريم

كثيرة هى أنواع المعجنات التي تصنع منها الحلويات ولعل من أشهر تلك المعجنات الدونات أو المبرومة أو كعكة محلاة مقلية أو كعكة حلقية محلاة، تعددت التسميات ألا إنها في النهاية نوع من المعجنات التي يتم صنعها في شكل دوائر مفرغة من المنتصف وقليها بالزيت ثم تحليتها باي طريقة من طرق التحلية.

القيمة الغذائية للدونات
الدونات من أنواع الوصفات العالية السعرات الحرارية نظرًا لمكوناتها من الدقيق والزبدة والبيض إلى جانب طريقة طهيها التي تعتمد على القلي بالزيت الغزير لذا فإن قطعة من الدونات تحتوي على :

-417 سعر حراري.
-بروتين 4.5 جرام.
-دهون 19.9جرام.
-الكربوهيدرات 57.4 جرام.
-كالسيوم، Ca 213 ملجرام.
-الحديد، Fe 2.27 ملجرام.
-الصوديوم، Na 340 ملجرام.
–فيتامين ج، حمض الاسكوربيك 0.1 ملجرام.
-فيتامين أ 39 وحدة دولية.
-كولسترول 57 ملجرام.

كرسبي كريم الفانيليا

مكونات كرسبي كريم الفانيليا
-1.5 من الحليب كامل الدسم.
-ثلث كوب من الزبدة.
-4.5 صغيرة خميرة فورية.
-نصف كوب سكر.
-1.5 ملح.
-2 بيضة.
-5 أكواب من الدقيق.
-نصف ملعقة صغيرة من الفانيليا.

طريقة تحضير كرسبي كريم الفانيليا
في وعاء مناسب قومي بوضع كافة المكونات الجافة وأخلطها بشكل جيد ما عدا الخميرة.

قومي بوضع الحليب على نار هادئة حتى يسخن ولكن لا يصل إلى درجة الغليان.

الآن هات الحليب وقومي بإضافته على الخميرة وإذابتها مع الحليب ثم نتركها جانبًا لمدة خمس أو عشر دقائق حتى تبدأ الخميرة في التفاعل.

هات وعاء وضعي به الزبدة على أن تكون ذائبة ثم قومي بإضافة البيض على الزبدة واخفقيهم بشكل جيد.

الآن قومي بإضافة خليط البيض والزبدة على المكونات الجافة وكذلك الحليب والخميرة ثم قومي بعجن المكونات معًا حتى تتكون عجينة متماسكة غير ملتصقة.

خذي العجينة من وعاء العجن وعلى رخامة قومي برشها بالدقيق ثم اكملي عجن لمدة من 8 إلى 10 دقائق حتى تحصلي على عجينة ملساء.

أعيدي العجينة إلى الوعاء مرة أخرى ثم غطيها بشكل جيد واتركيها في مكان دافئ حتى تختمر أو يتضاعف حجمها.

بعد تمام التخمر قومي بكشف العجينة ثم قومي بتهبيطها أو استخدامها ككيس للملاكمة حتى تتراجع.

رشي سطح الرخامة التي سيتم فرد العجينة عليها بالقليل من الدقيق وضعي العجينة عليه.

هات عود الفرد أو الشوبك وقومي بفرد العجينة حتى تصل إلى سمك مناسب.

هات قطاعة الدونت أو يمكنك استخدام أي شئ يمكن أن يعطيكي شكل حبة الدونات الدائري وقومي بتقطيع العجينة ورصيها على سطح مناسب واتركيها لمدة ربع ساعة.

بعد انتهاء الفترة قومي بإحضار طاسة وضعي بها الزيت على أن يراعى أن يكون زيت غزير.

اتركي الزيت حتى يسخن ثم ابدئي في وضع حبات الدونت به وراعي أن تقومي بوضعهم بحذر حتى لا تتعرضي لأي أمور غير مستحبة.

راعي أن تقومي بتقليب حبات الدونات على الوجهين حتى تكتسب لون ذهبي غامق ثم أخرجيها وقومي بتصفيتها من الزيت.

قومي بتجهيز الغطاء أو التزيين أو ما يسمى بالدمجلاس أو الكرسبي كريم للدونت والذي يتكون من سكر بودرة وفانيليا والقليل جدًا من الحليب مما يسمح بأن يكون لديك مزيج اسمك قليلًا من الحليب.

بعد تصفية الدونات من الزيت قومي بغمسها في الدمجلاس حتى يتم تغطيتها من جميع الجهات وبذلك تصبح الدوناتس جاهزة للتقديم.

كرسبي كريم السادة
مكونات كرسبي كريم
-2 باكو خميرة فورية.
-ثلث كوب من الماء.
-1.5 كوب حليب.
-نصف كوب من السكر.
-ملعقة صغيرة ملح.
-2 بيضة.
-95 جرام زبدة.
-5 أكواب من الدقيق.
-زيت للقلي.

التزيين أو الوجه أو الكرسبي كريم

-نصف كوب زبدة ذائب.
-2 كوب من السكر البودرة.
-2 ملعقة صغيرة فانيليا.
-من 5 إلى 7 ملاعق حليب المبخر وهو شبيه بالحليب المكثف مع الفرق أن الحليب المكثف يضاف إليه السكر.

طريقة التحضير
بداية قومي بإذابة الخميرة في ماء دافئ واتركيها لمدة خمس دقائق حتى تبدأ في التفاعل.

قومي بتسخين الحليب ثم اتركيه ليبرد.

هات وعاء مناسب للعجين وقومي بوضع الخميرة والحليب والسكر والبيض والزبدة والملح وكوبين فقط من الدقيق ثم قومي بخلط المكونات ثم بعدها قومي بإضافة باقي كمية الدقيق واستمري بالعجن مع مراعاة تنظيف الجوانب من الدقيق والعجين حتى الحصول على عجينة غير ملتصقة ملساء.

قومي بدهن الوعاء بالزيت وضعي العجينة به وغطيها بشكل جيد واتركيها في مكان دافئ حتى تختمر أو يتضاعف حجمها.

على سطح مناسب للفرد قومي برش القليل من الدقيق وهات العجينة على السطح وباستخدام عود الفرد أو الشوبك قومي بفرد العجينة بسمك حوالي نصف سم ثم باستخدام قطاعات الدونات أو أي شئ يعطي نفس الشكل قومي بتقطيع العجينة للحصول على حبات الدونات وتترك لمدة عشر دقائق.

في مقلاة عميقة يتم وضعها على النار مع زيت غزير حيث يصل ارتفاع الزيت إلى 5 سم ويترك على النار حتى تصبح درجة حرارته 375 درجة.

الآن قومي بوضع الدونات في الزيت بحذر وقلبيه حتى يصبح لونه ذهبي غامق ثم أخرجيه وصفيه من الزيت.

جهزي الكرسبي كريم عن طريق مزج أو خلط الزبدة الذائبة مع السكر البودرة والفانيليا والحليب المبخر لحصول على سمك مناسب.

الآن قومي بغمس حبات الدونات في المزيج ليغطيها من جميع الجهات واتركيه حتى تتم تصفيته ثم يصبح جاهز للتقديم.

دراسة لمشروع تصنيع الأنتيكات من المخلفات المنزلية

تعتبر تكاليف الإنتاج والتصنيع وشراء المواد الخام أحد أكبر الأسباب التي تعوق كل صاحب فكرة مشروع ما أن ينفذ مشروعه هذا بسبب غلاء أسعار المواد الخام أو صعوبة توافرها لهؤلاء صغار المستثمرين والشباب، ولكن عندما تتوافر المواد الخام وبكثرة وتتاح سبل الحصول عليها وبأسعار رمزية للغاية، فإن أي مشروع من السهل تدشينه ما دامت الإمكانات المطلوبة قليلة وغير مكلفة لا في السعر ولا في المجهود.

ومن تلك المشروعات التي يمكن تصميمها دون الحاجة لرأس مال كبير، هي المشروعات التي يمكن استخدام مخلفات المنزل في تصنيعها، وتحديدا تصنيع التحف والأنتيكات من مخلفات المنزل، وهي فكرة لطيفة وسهلة للغاية ومربحة جدا، لكنها فقط تحتاج قدرا لا بأس به من الإبداع والصبر والمهارة والقدرة على الترويج الجيد والتعامل مع الجمهور.

فكرة المشروع
فكرة المشروع تتلخص في استخدام مخلفات المنزل من أجل تصنيع أنتيكات وتحف وأدوات بسيطة تستخدم للزينة أو للاستعمال البسيط لربة المنزل، وتلك المخلفات غالبا ما تكون قطع من الكارتون ورولات المناديل والبطرمانات، ويتم إعادة تدويرها مرة أخرى وتطويرها وتحويل هدفها لتصبح شيئًا آخر ولها هدف آخر.

وبعد ذلك نبدأ في بيعها والترويج لها في الحي والمنطقة المحيطة بكل بساطة ونبيعها أرخص كثيرا من أسعار التحف والانتيكات التي تباع في الاسواق .

المكان المطلوب لتنفيذ المشروع
غالبا هذا المشروع يكون بسيط للغاية ولا يحتاج أماكن كبيرة لتنفيذه، إلا أنه يمكن استئجار شقة صغيرة تكفي لاحتواء من ثلاثة إلى اربعة أفراد، ومنضدة مناسبة للعمل عليها، وكذلك مكان متاح لتخزين المنتجات وتنظيمها ورصَّها فيه بشكل مناسب، وإن كان هنالك مجال للبيع عبر نفس الشقة فيجب أن تحتوي على صالة استقبال نظيفة ومنظمة وعلى استعداد لاستقبال العملاء.

كما يجب أن تحوي تلك الشقة جهاز تكييف مناسب لتوزيع درجات حرارة ملائمة للحفاظ على جودة وصلاحية المواد الخام والمنتجات المصنوعة.

المواد الخام المطلوبة
المواد الخام المطلوبة لتنفيذ المشروع تكون بسيطة للغاية تتمثل في العلب والأدوات المنزلية الغير ضرورية أو الفائضة عن الحاجة كالبرطمانات الزجاجية ورولات المناديل والعلب الخاصة بالاغذية والعبوات الفارغة وغيرها من الأدوات التي يسهل الحصول عليها.

وبالطبع تلك المنتجات لا تتوافر دائما في المنزل بشكل دوري، ولذلك يمكن طلب جمعها من الجيران أو حتى من محلات الخردة وتجار الأدوات المستعملة الذين يجمعون تلك الأدوات لبيعها مع البلاستيك والزجاج والمعادن وما إلى ذلك، أو يمكن الاتفاق مع عمال النظافة لفصلها عن القمامة وتسليمها لك مقابل مبلغ بسيط جدا.

وبالإضافة إلى ذلك ستحتاج لشراء بعض الخامات البسيطة كأشرطة للزينة وأوراق ملونة للتغليف، ومسدس شمع، وغراء، وبعض الاسلاك المعدنية، وما إلى ذلك من أدوات بسيطة قد تحتاجها لتغليف أو تزيين الأدوات وتحويلها لتحف أو أدوات منزلية بسيطة.

العمالة المطلوبة
المشروع بسيط ولا يحتاج لعمال كثر، ولكن يمكن الاستعانة في البداية بعدد ثلاثة أو أربعة أشخاص من خريجي الكليات الفنية ولديهم خبرة في تصنيع التحف والأنتيكات، واستغلال أبسط الأدوات لعمل منتجات قيمة، وبالطبع يجب التأكد من مهاراتهم وقدراتهم على الإبداع والإنتاج الفعلي وعدم الاكتفاء بمؤهلاتهم.

كما يمكن لصاحب المشروع إذا توافرت لديه الخبرة الكافية أن يتعاون مع أفراد أسرته لعمل هذا المشروع وتطويره يوما بعد يوم، وتكون فرصة رائعة للتواجد مع الأسرة أكبر وقت ممكن وضمان الثقة والأمانة فيهم أكثر من الاشتراك مع آخرين.

تجهيز المنتجات للبيع
بعد تصنيع المنتجات المطلوبة يجب بالطبع تغليفها بشكل جيد حتى تكون جاهزة للتقديم للجمهور في أبهى صورة، والتغليف هنا له مهمتان أساسيتان؛ فيجب أن يكون تغليفا جيدا ليحمي المنتج من الأتربة ومن التأثر بالحرارة والطقس الخارجي، كما يفيد في جذب العميل للمنتج بزينته وجمال تغليفه.

تسويق منتجات المشروع
تسويق منتجات هذا المشروع أبسط ما يكون، عبر إخبار الجيران والأصدقاء، كما يمكن فتح نافذة من الشقة إذا كانت في الدور السفلي واستخدامها في عرض المنتجات وتسويقها.

كذلك ينصح باستغلال وسائل التواصل الاجتماعي لنشر صور المنتجات الجديدة، وخاصة في الصفحات التي تتحدث لنفس المدينة ويجتمعون لمتابعتها بشكل دوري.